• سكان اهل لحسن يخرجون بحتا على الماء في السنة الماضية

    العطش يخرج ساكنة دوار أهل لحسن المزازكة بجماعة أولاد المومنة للاحتجاج أمام مقر عمالة شيشاوة بمؤازرةمن المركز المغربي لحقوق الانسان      

       
    حسن لحلو –
    نظم العشرات من سكان دوار أهل لحسن المزازكة الواقع في النفوذ الترابي لجماعة أولاد المومنة، وقفة احتجاجية، أمام مقر عمالة شيشاوة،  بحضور المستشارة بوشرى الذهبي ،و بمؤازرة من المركز المغربي لحقوق الانسان – فرع شيشاوة-  وذلك لمطالبة السلطات الإقليمية والمجلس الجماعي لأولاد المومنة،بالعمل على ايجاد حل لأزمة الماء الشروب الذي يقض مضجع الساكنة في زمن مغرب العهد الجديد ومغرب التنمية البشرية، حاملين معهم قنينات مائية فارغة (حجم 5 لترات) كرسالة معبرة عن عمق أزمة العطش.
    وبحسب مصادر محلية بذات الدوار، فإن ساكنة أهل لحسن المزازكة ضاقوا درعا من أزمة الماء، حيث يقطع النساء يوميا مسافات طوال من اجل جلب الماء باستعمال الدواب، خاصة وأن المنطقة مقبلة على فصل الصيف وما يتميز به هذا الأخير من الحاجة الملحة لهذه المادة.
    وأضافت ذات المصادر، أن الانتظار والحلول الترقيعية أعيتهم، رغم شكايات متعددة رفعتها الساكنة الى السلطات الاقليمية والتي كان اخرها تلك التي تقدم بها المركز المغربي لحقوق الانسان الى ادارة عمالة شيشاوة قصد التدخل، إلا أن الأمور ظلت على ما هي عليه، اللهم تزايد تفاقم وضعية الساكنة التي أصبحت مهددة بشبح عطش جماعي في سنة تميزت بالجفاف.
    بدورها أكد حسن بن سعود رئيس الفرع الاقليمي للمركز المغربي بإقليم شيشاوة، في اتصال بالجريدة، أن على المسؤول الأول في الإقليم بحث قضية ساكنة دوار اهل لحسن المزازكة، التي تؤرقهم وحولت حياتهم لكابوس حقيقي خاصة أنهم يعيشون أجواء الصيف، وعلى ابواب شهر رمضان الكريم، وما يحتاجه ذلك من توفير البنيات الأساسية للمواطنات والمواطنين لضمان ظروف عيش كريمة عادلة كتلك التي يتمتع بها جميع الناس.
    والى ذلك قالت مصادر، من المحتجين أن لجنة من عمالة شيشاوة، ستقوم يوم غذ الخميس بزيارة لدوار أهل لحسن المزازكة بجماعة أولاد المومنة، لبحث المشكل مع ساكنة الدوار وبحضور رئيس جماعة الاولاد المومنة، وأنه في انتظار ايجاد مخرجات لهذا المشكل سيتم تخصيص خزانات مائية لفائدة الساكنة.
  • You might also like