• العطش يحصد أرواح سودانيين مع استمرار أزمة المحروقات

    21  05  2018
    أعلن النائب السوداني الهادي علي وفاة نحو 5 معدنين في مناطق التعدين التقليدي في أكثر من ولاية، عطشاً وفقدان عشرات آخرين بعد تفاقم أزمة المحروقات، كما قُتل ضابط أمن نتيجة نزاع حول المحروقات بدارفور.

    وقال عضو البرلمان الهادي علي إن عدد الوفيات وسط المعدنين بلغ 5، إلى جانب ارتفاع أعداد المفقودين ليبلغ العشرات في مناطق التعدين التقليدي بولايات شمال كردفان والشمالية ونهر النيل والبحر الأحمر. وأوضح أن المعدّنين التقليديين يعيشون أوضاعاً في غاية السوء بسبب أزمة مياه الشرب، مشيراً إلى ضياع العشرات منهم في الصحراء أثناء رحلتهم للبحث عن المياه، موضحاً أن الناقلات التي كانت توصل الماء إلى مناطق التعدين توقفت حركتها بسبب ندرة المحروقات في الولايات، فضلاً عن اضطرار أصحابها للانتظار في صفوف طويلة للتزود بالوقود، الأمر الذي تسبب في انعدام المياه بمناطق التعدين. وطالب البرلماني السوداني السلطات بضرورة التدخل العاجل لتوفير المياه للمعدنين التقليديين لا سيما في شهر رمضان. وكانت وزارة الداخلية كشفت أخيراً، عن وفاة معدن عطشاً بمنطقة نواري بولاية البحر الأحمر بعد تعطل عربة كانت تنقله مع 4 آخرين تاهوا في الطريق، وقالت إن عشرات المعدنين التقليديين تاهوا في البوادي بولاية البحر الأحمر والشمالية وولايات أخرى بحثاً عن موارد مائية بعد تأثر حركة نقل المياه إلى مناطق التعدين بسبب أزمة المحروقات
  • You might also like