• العطش يتواصل.. والأهالى يقطعون الطرق


    العطش يتواصل.. والأهالى يقطعون الطرقتفاقمت أزمة نقص مياه الشرب، وضرب العطش عدداً من المدن والقرى والعزب بمحافظات الدقهلية والشرقية والقليوبية،  9 تظاهرات للمطالبة بحل الأزمة والتنديد بتجاهل وتقاعس المسئولين. وشهدت الدقهلية وحدها 8 وقفات احتجاجية، قام خلالها الأهالى الغاضبون بقطع الطرق، فيما لجأت شركة المياه إلى تركيب روافع مياه للقرى الغاضبة، وعمل مناوبات حتى تصل المياه إلى القرى المحرومة على فترات.
    انقطاع المياه عن 3 قرى بالشرقية.. و8 مظاهرات احتجاجية فى الدقهلية
    وطالت الأزمة قلب مدينة المنصورة، فضلاً عن حرمان أكثر من 118 قرية و250 عزبة بالمحافظة، من مياه الشرب، الأمر الذى دفع أهالى قرى «السنبلاوين وتمى الأمديد والجمالية ومنية النصر»، إلى الاستعانة بالمياه الجوفية عبر «الطلمبات الحبشية». وفى الشرقية، سادت حالة من الغضب بين أهالى قرى «الشوافين، إبراهيم حسن، عزبة الأربعين»، بسبب انقطاع مياه الشرب لفترات تراوحت بين سبعة أيام وعشرين يوماً، وقام العشرات من أهالى القرية بقطع طريق أولاد صقر، ووضعوا الحواجز الخشبية والأحجار فى الطريق، مما أدى إلى تعطيل الحركة المرورية.
    واشتكى أهالى قرية إبراهيم حسن والعزب التابعة لها من انقطاع مياه الشرب منذ أكثر من 20 يوماً، مما اضطرهم إلى الاعتماد على شراء مياه الشرب فى «الجراكن»، والاعتماد على مياه بحر «حادوث» المختلطة بالصرف الصحى.
    وقال عارف عبدالمجيد مصطفى، رئيس مركز ومدينة أولاد صقر، إن مشكلة نقص مياه الشرب بجميع القرى تعود إلى 50 عاماً ماضية، مضيفاً أنه جارٍ الانتهاء من إنشاء محطة مياه شرب بتكلفة 48 مليون جنيه لتضخ 26 ألف متر مكعب يومى، وكذلك جارٍ الانتهاء من أعمال توسّعات المرحلة الثالثة بمحطة مياه الشرب بفاقوس، كما اشتكى المواطنون فى مدينة طوخ بالقليوبية من استمرار انقطاع المياه، وقال اللواء رضا فرحات محافظ القليوبية، إنه تقرّر إقامة أكبر محطة لمياه الشرب بقرية سرياقوس، ومن المنتظر تسليم 13 محطة صغرى موزعة.
  • You might also like